ضمير البحر الميت !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ضمير البحر الميت !

مُساهمة  Admin في الثلاثاء يونيو 17, 2008 7:52 pm

إياد الصالحي
لم يمر أي من المنتخبات الوطنية السابقة التي أُُمتحنت في بطولات دولية كبيرة بما فيها منتخبنا الذهبي في مونديال المكسيك بشرنقة أزمات وتأثيرات محيطة بالتحضير النفسي للاعبين مثلما يمر به اليوم اسود الرافدين وهم يقفون على مسافة أمتار قليلة من بوابة الدور الاخير من تصفيات المونديال 2010
وفي الوقت الذي لابد من ان تتكاتف جهود جميع المخلصين قولا وفعلا لرص اوجه الدعم المختلفة جنبا الى جنب مشاعر جماهيرنا الرياضية المستعرة حبا بالاسود في صراعهم القاري الصعب، ينبري البعض لإستعراض عضلات ثقافته الهشّة مشككا بروحية هذا اللاعب لانه متمارض ولم يكن معينا لزملائه ، ويوغل في قساوة نقده عندما يشير الى وجود ضغط خارجي من طرف منافس في الصراع له اليد الطولى بايقاف اندفاعات لاعب آخر لم يؤد واجبه في التصفيات بالصورة التي طمحنا اليها.

بصراحة ،غالبا مايأتي دعم المنتخب في إطار المناسبة ،اذ لم يعد احد يتذكر محاسنه او سيئاته بعد انتهاء المناسبة ،ولنا في كأس امم اسيا خير دليل ،فكثير من الاسماء التي ظهرت على مسرح البطولة الآسيوية كانت محط اهتمام واعتزاز فاقا التصور ،وتصدرت صورها الصفحات الأولى من الجرايد ،مشيدة بوطنيتها وغيرتها واذا بها اليوم تتلقى سيلاً من التهم التي بالامكان ان تنطلي على المتابع البسيط فيذهب لترويجها بين الناس وتتم مداولتها في البيوت والازقة والمدارس بشكل فوضوي يثير النقمة والاشمئزاز مع اضافة البهارات من نوعية : اللاعب الفلاني في طريقه الى التجنيس ...!
وليت الامر يقف عند هذا الحد فقد تطوعت شخصيات مدفوعة بـ(نزوات شخصية) للقيام بجولات مكوكية بين اصحاب القرار الاسيوي والدولي للفت الانظار عن امكانية الفوز بالرضا والقبول لديهم فيما لو انقلب مركب اتحاد الكرة في العاصفة الايلولية القادمة وتناسوا ان مخاتلاتهم المفضوحة هذه تزيد المؤسسات الدولية شكوكا بنواياهم حال انتهاء المقابلة !
لاندري اين كان حماسهم وحرصهم طوال السنين الماضية ، وماسر فزعتهم المفاجأة لكرتنا في توقيت تتجه انظار الجميع لموقعة دبي ورفع معنويات اللاعبين ومعاضدة جهود اتحاد الكرة الذي نختلف معه في كثير من المواقف الهزيلة التي اتخذها وأعلنا رأينا بوضوح وبصيرة منصفة وليس وراء نظارة سوداء بانه انبثق وبيده شهادة ولادة مثبت فيها علامات فارقة ابرزها (ندبة عدم آهلية بعض اعضائه)،لكنه يحتاجنا الان في شدته وليس من الشيمة العراقية خذلانه بالرغم من ان الشيمة احدى اركان الوطنية التي اتخذها البعض ديكورا أشبه بالقلعة الحصينة لخيانة الذات اولا ...!
دعونا نكتب من قارورة حبر واحد كالآخرين في العالم الفسيح الذين علمناهم القراءة والكتابة عندما كانوا في عراء الثقافة ..! انظروا اليهم كيف يساندون منتخباتهم وينتقون ابلغ الكلمات التي تشد اللاعب بوطنه، وترفع حرارة استعداده الى درجة الهذيان والجنون بانه مقبل للدفاع عن اعز الاوطان في موقعة وكأنها آخر معارك المصير !
حقيقة اصبحنا نشفق على المتلونين في كيل التهم وانتهاز المواقيت الملائمة لتكسيرمجاذيف مدرب المنتخب الذي دائما مايكون الضحية بعد أي انتكاسة ، هؤلاء لايتورعون بتفتيش حتى ازرار قميصه ان كانت كبيرة ام صغيرة لكي يعدوها مثلبة عليه لكنه يصبح بعد ليلتين فقط البطل الهمام وقائد الكتيبة الضرغام ، ياللعجب ...!
نأمل ان تكون أمسية الاحد كرنفال فرح ينسينا الواقع الرياضي المتناقض لعل تأهل المنتخب يؤهل نفوس ممن لا دواء لمرضهم الا ان يرموا انفسهم في البحر الميت فربما هول الموج يوقظ ضمائرهم ..!

Admin
Admin

المساهمات : 567
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraq2010.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى