أم المباريات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أم المباريات

مُساهمة  عراقي وبس في الأحد يونيو 22, 2008 11:50 am

تنطلق اليوم في الفترة المسائية أم المباريات بين المنتخبين الشقيقين العراقي والقطري، وبالرغم من أنني أتمنى أن أتابع مباراة تليق بسمعة الرياضة الخليجية إلا أنني لا أنكر أن العاطفة تطغى عليَّ وأنا أكتب، ففعلاً أنا بالرغم من أنني أتمنى أن تكون المباراة قوية وراقية، إلا أنني أتمنى أن يكون الفوز عنابياً خالصاً حتى لو غاب المستوى، فرغبتي في الفوز أكبر من رغبتي في وجود مستوى كبير بالفوز كما هو معروف في هذه المباريات الفوز أهم من الأداء، والفوز هو المطلوب ولكن ما هو المطلوب في هذا الوقت.. المطلوب من العنابي أن يعي جيداً أنها مباراة واحدة فقط، ولا مجال فيها للتعويض، وعليهم أن يلعبوا بتركيز شديد وروح فدائية، فهم يدافعون عن العنابي وعليهم أن يلعبوها معتبرينها مباراة كؤوس أو هي كذلك.

والمطلوب منهم أن يستفيدوا من الضغط الجديد الذي وضع على المنتخب العراقي أو بالأصح وضعوا أنفسهم فيه عندما عرفوا بالحكم الجديد الذي كلف لإدارة اللقاء مع العلم أن هذا الحكم هو محاضر دولي ومشهود له بالكفاءة آسيوياً وخليجياً وعربياً ودولياً ولكن الإخوة العراقيين لهم وجهة نظر مخالفة لوجهة النظر العالمية.

ولهذا فهم وضعوا أنفسهم تحت ضغط كبير، وهذه فرصة منتخبنا الوطني ليلعب مباراة العمر ولتكن فعلاً هي أم المباريات التي تثبت علو كعب منتخبنا الوطني، فهيا بنا جميعاً نقف خلف العنابي وننسى كل الخلافات الشخصية والاختلاف في وجهات النظر ونبذ الانشقاق، وعلينا توحيد الصفوف ونقف خلف العنابي وبالذات ونحن نعرف أهمية هذه المباراة، وكلنا نعرف أن فوزنا فيها يضمن لنا اللعب في النهائيات بجنوب افريقيا لأنها ستعطي للعنابي دفعة معنوية هو في أشد الحاجة لها الآن، حيث إن هذا الفوز سيثبت للعنابي أنه قادر على تخطي الصعاب وقادر على إسعاد الجماهير ورد الجميل لهذا الوطن الغالي قطر، هذا الوطن الذي أعطى كل شيء وبدون حساب، هذا الوطن الذي أعطى دون أن تكون هناك مطالبات منه بالعطاء جاء الوقت لنرد له الجميل، وجاء الوقت لنقول شكراً للإدارة وللاتحاد، فهذا الاتحاد تحمل كل شيء، تحمل النقد الجارح للعمل والنقد الجارح للأشخاص، تحمل المطالبات بالاستقالة، تحمل فوق ما يمكن للإنسان أن يتحمل، كل هذا من أجل صنع لاعبين وتقويتهم وتطعيمهم ليكونوا أهلاً ليرتدوا شعار العنابي.. هيا لنقف صفاً واحداً ونهتف يحيا العنابي، فنحن العنابي والعنابي قطر، وكلنا قطر، فتشجيع العنابي واجب وطني على الجميع.

وإلى أن نلتقي لكم أطيب المنى.
اختلافي معكم لا يعني أنني ضدكم..
مسعد سعيد الحجاجي
إداري فني وطني

عراقي وبس

المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى