عقد اجتماعا عاجلا بحضور بسام الحسيني .. اتحاد الكرة يحمل عدنان حمد مسؤولية ضياع الحلم المونديالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عقد اجتماعا عاجلا بحضور بسام الحسيني .. اتحاد الكرة يحمل عدنان حمد مسؤولية ضياع الحلم المونديالي

مُساهمة  عراقي وبس في الثلاثاء يونيو 24, 2008 10:52 pm

حسين الذكر /دبي
موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية
في يوم عراقي حزين خسر منتخبنا الوطني بكرة القدم مباراته المرتقبة امام نظيره القطري بهدف واحد مقابل لاشيء سجله المهاجم القطري سيد بشير في الدقيقة 75 من المباراة التي لم يظهر فيها الفريق العراقي بالمستوى الفني المطلوب كما ظهر بعض اللاعبين بمستوى فني متدنَ ولياقة بدنية منهارة خاصة اللاعبين قصي منير ونشات اكرم وصالح سدير وهم الثلاثي الذي شكل محور عمليات الفريق العراقي بالوسط أي انهم قلب الفريق العراقي الذي لم يتمكن من العمل بصورة صحيحة ما اثار اكثر من علامة استغراب وتعجب شديد علما بان جميع اللاعبين كانوا قبل المباراة وطيلة اسبوع من الاعداد في حالة فنية ونفسية وبدينة عالية جدا هي التي اوحت للجميع بان المهمة العراقية امام قطر ستكون بسيطة جدا ،

الا ان اوقات المباراة ومنذ دقائقها الاولى افصحت عن صعوبة المهمة التي عقدتها الاخطاء الفنية التي ارتكبها المدرب عدنان حمد ،الذي لم يستطع ان يكون ندا لخصمه المدرب الارغوياني جورج فوساتي الذي نجح بادارة المباراة وسيطرة على مجريات الامور وتعامل بواقعية تامة حتى انه لعب باستراتيجية واضحة كانت تبحث عن هدف تنهي به المباراة وحدث ذلك ، كذلك فان معظم المتابعين والمحللين اشروا واشاروا الى تبديلاته الصحيحة التي كانت عباراة عن وصفات علاج ناجعة للفريق القطري فيما اخفق بالمقابل المدرب العراقي عدنان حمد ، بايجاد الحلول المناسبة ولعب خائفا منذ البداية حتى انه ابقى عماد محمد وحيدا من دون اية مساندة تذكر مما سهل مهمة الدفاع القطري الذي لعب مستريحاً خلا ل الشوطين وقد اظهرت الاحصاءات خطل خطة حمد اذا ان الفريق العراقي لم يشكل خطورة حقيقية خلال تسعين دقيقة الا بعض الهجمات المتفرقة والتي كانت تبنى بشكل اقرب ما يكون الى المصادفة منه الى التخطيط ، كذلك فشل حمد بمعالجة الاخطاء الحاصلة ولم يتمكن من استخدام اوراقه بالشكل المطلوب مما افقد الزمام من الفريق العراقي وجعله تحت الخطر القطري الذي نجح باقتناص فرصة ذهبية كانت كفيلة بتحقيق الفوز وخسارة الفريق العراقي بالرغم من كل الظروف المثالية التي كانت مهيئة له وتلعب معه من ارض وجمهور رائع قل نظيره وفرصتي الفوز والتعادل فضلا عن التحكيم الذي كنا نخشى منه واذا به اقرب لنا من ان يكون علينا.
صدمة جماهيرية واحزان عراقية في دبي
ما ان انتهت المباراة حتى دب الغضب والحزن على الجمهور العراقي الوفي الذي حرص على التواجد في الملعب قبل ساعات من انطلاق المباراة وفي مشهد مؤلم عبرت الجماهير العراقي عن احزانها لفقدها هذه الفرصة الذهبية ، كما عبر العديد منهم عن تحميلهم المسؤولية للمدرب عدنان حمد وبعض اللاعبين الذين اعتبروهم قد تقاعسوا عن اداء دورهم بصورة صحيحة وفي وقت عصيب ، وقد شهدنا هنا العديد من المواقف المحزنة حقا ، اذ راينا مئات العراقيين وقد ابوا مغادرة الملعب وظلوا حيارى والاسى والدموع هي جوابهم وردة فعلهم الوحيدة على ماحدث ، وقد سمعت بعضهم يقول Sad والله قد جئت من استراليا واشتريت الفيزا وبطاقة الطائرة والدخول من السوق السوداء وكنت امني النفس بتحقيق نصر عراقي جديد يسعدنا جميعا ) .
حسين سعيد يحمل الملاك التدريبي المسؤولية
في جواب على سؤال حول ردة فعل الاتحاد الاولية قال حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم ) ان الاتحاد لم يقصر باي شيء اتجاه اعداد المنتخب ووفرنا كل ما يحتاجونه وكانت الخسارة اشبه بالصدمة ولكن علينا ان نعترف بانها كرة القدم ومنطقها يؤمن بالخسارة والفوز صحيح ان هناك اخطاءً فنية واضحة قد حدثت ويتحلملها الكابتن عدنان حمد والاتحاد بصدد دراسة الموقف وسيتخذ القرارات الجادة في ذلك ، ولكن علينا ان لا نتعجل وان ندرس كل الامور بهدوء وبالشكل الذي يخدم الكرة العراقية ويساعدنا على تجاوز هذه الخسارة المؤلمة التي هزت الوسط العراقي وشكلت احزاناً كبيرة لنا ، اذ اننا كنا نعول على اجتياز الحاجز القطري واسعاد الجمهورالعراقي ولكن للاسف الشديد لم يتحقق ذلك .
فييرا يحضر المباراة
حضر المدرب البرازيلي فييرا المباراة بصحبت زوجته وقد رحبت به الجماهير العراقية بقوة واخذت تردد ( كلش زين فييرا ) ، وحرصت على ان اكون قريبا منه طوال المباراة وسالته قبل انطلاقها عن رأيه فقال Sad الفريق العراقي فريق كبير ويمتلك ادوات الفوز واعتقد انه قادر على تجاوز العقبة القطرية ) بعد انتهاء الشوط الاول سالته مرة اخرى فاجاب Sad الحقيقة ان الظروف بدأت تتغير واداراة المباراة من قبل الفريق العراقي بدات تفقد السيطرة على وسط الميدان واخذ الخوف يتغلغل في نفسي شيئا فشيأً ولكن مازال الوقت مبكر واعتقد ان المدرب عدنان حمد سيحاول تجاوز الاخطاء ويصحح المسار ، فان منطقة العمليات العراقية ضعيفة وتحتاج الى معاجلة ) .
في هذه الاثناء كان فييرا وزوجته يشجعان الفريق العراقي بحماس وقوة ويهتفان مع الجمهورالعراقي ، يقفان معه ويجلسان معه ) بعد انتهاء المباراة شاهدت زوجة فييرا تبكي بحرقة والم وعندما اعدت السؤال عليه قال Sad اعتقد انت تعرف اين الخلل ولست بحاجة الى تعليق من فييرا ؟.
تحركات في دبي
كرد فعل اولي وطبيعي من اتحاد كرة القدم العراقي على الخسارة وللافادة من تواجد معظم اعضائه هنا فقد عقد الاتحاد اجتماعاً عاجلاً في مقر اقامة الوفد العراقي باكاديمية الاتصالات في دبي وقد تمخض الاجتماع عن اجتماع ثان مع بسام الحسني مستشار رئيس الوزراء لشؤون الرياضة والشباب المتواجد في دبي وعلى اثر الاجتماعين علمنا من مصادر مقربة لم ترغب الافصاح عن نفسها بان الاتحاد سيعلن خلال الايام القليلة المقبلة عن قرارات مهمة قد يكون اقالة الملاك التدريبي احدها .
مغادرة الوفد العراقي
بعد ساعات من خسارة الفريق العراقي غادر بعض اللاعبين مقر اقامة الوفد العراقي الى كل من قطر وعمان وسوريا اذ غادر كل من نشأت اكرم ويونس محمود وعماد محمد ومصطفى كريم وقصي منير واخرين ومن المؤمل ان يكون قد عاد بقية اعضاء الوفد الى بغداد والسليمانية والبصرة يوم امس الثلاثاء

عراقي وبس

المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى