منتخبنا والأوزون حقائق أغرب من غابات الأمزون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

منتخبنا والأوزون حقائق أغرب من غابات الأمزون

مُساهمة  عراقي وبس في الأحد يوليو 06, 2008 12:27 pm

علي الحسناوي *
تصدر هنالك بعض المعطيات العلمية لخسارة منتخبنا الوطني أمام قَطر وبالتالي تداعيات هذه الخسارة وانسحابها على العديد من الرؤى والمفاهيم العلمية والتدريبية والطبية التي رافقت أو جاءت كنتيجة حتمية لهذه الخسارة المريرة.




فمن توجيه الرماح نحو صدر المدرب بقدراته وامكانيات لاعبيه مروراً بمحاولات القبض الكلامية والاعلامية على رجال الاتحاد ووصولاً إلى ما أفرزت عنه البحوث والتجارب الطبية التي وقف عليها الكادر الطبي العراقي, فإنه لابد لنا من التصدي وبحزم للعديد من الإشكاليات التي رافقت خروجنا غير المتوقع والحزين من تصفيات كأس العالم 2010. لابد لطبيعة المناخ الذي عليه دول الخليج أن يؤثر بشكلٍ محسوس في القدرات التنفسية للاعبي كرة القدم. وتكاد تكون نسبة الأوكسجين هي الشغل الشاغل للعديد من الفرق الكروية التي تتنافس في مناخاتٍ مختلفة وهو نفس العامل الذي يدفعها إلى إجراء معسكرات تدريبية في دولٍ ذات أجواء متشابهة على أن يأتي بعدها التواجد في بلد المنافسة بوقت طويل نسبياً. إن ارتفاع وانخفاض معدلات تواجد الأوكسجين اثناء وقت المنافسة الرياضية يؤثر تأثيراً كبيراً في المستوى اللياقي للاعبين وربما يكاد يحسم العديد من نتائجها لصالح الفرق ذات النفس الأطول واللياقة الجيدة.وتستعد الدول الأوروبية من الآن للتكيّف على أجواء المونديال الجنوب افريقي الحارة والتي تعني لهم تبايناً في استنشاق مستوى الأوكسجين وعمل دؤوب ودائم على كيفية التعامل الطبي مع هذه الاجواء. والاوكسجين هو من العناصر المهمة لحياة الانسان حيث أن 90% من طاقة الجسم مصدرها الأوكسجين وبذلك فان جميع أنشطة الجسم تعمل نتيجة امدادها بالأوكسجين ولغرض الحصول على صحة جيدة يجب التأكد من وصول الأوكسجين الكافي الى جميع خلايا الجسم.
ماهو الأوزون: Ozone * أولاً يجب عدم الخلط بين أوزون الجو والأوزون الطبي والذي هو أوكسجين نقي مركّز وله خواص دوائية متميزة.
* غاز الأوزون هو أوكسجين منشّط اي إنه الأوكسجين النقى. * وهو سائل يتكون من ذرتي هيدروجين وذرتي أوكسجين ( H2O2 ) وهو يشبه الماء في البناء الكيميائي ( H2O ) ولكنه أقل استقراراً لانه يحتوى على ذرة اوكسيجين ( O ) اضافية . * تعريف اعلاني: يعتبربيروكسيد الهيدروجينِ أو ماء الاوزون أحدى المعجزات الشفائية البسيطة. واستعمالاته الامنة والمتعدّدة يصنّفانه بأنه الاقوى والاشرس فى محاربة كل الامراض حتى اشدها خطراً على الانسان وتاريخه الشفائي يثبت انه فوق أي دواء.
* إن غاز الأوزون Ozone هو غاز يتكون من اتحاد ثلاث ذرات أوكسجين O3 تحت تأثير الأشعة فوق البنفسجية ولونه ازرق باهت ووزنه الجزيئي 48 و هو نوع من الأوكسجين الجوي الطبيعي عالي الطاقة ومصادر الأوزون موجودة في الطبيعة كغلاف يحيط بالكرة الأرضية عند ظهور الشمس ولان الأوزون أثقل من الهواء فانه يهبط باتجاه الأرض ويتحد مع ملوثات البيئة فينقي الهواء الذي نتنفسه .
* أما الأوزون التكنيكي Technical Ozone فهو خليط غازي يتألف من غاز الأوزون O3 والهواء الجوي المتضمن الأوكسجين ويستعمل لتعقيم المياه ولغايات صناعية .
* أما الأوزون الطبي Medical Ozone فهو خليط غازي يتألف من غاز الأوزون O3 والأوكسجين النقي الطبي وحديثا أمكن توليد الأوزون الطبي من أجهزة صغيرة ومعقدة وأصبح يستعمل للوقاية والمعالجة لكثير من الأمراض الميؤوس منها و أصبحت هذه الطريقة من الطرق الرائدة والواعدة في هذا القرن .والأوزون كما يوضح الدكتور محمد نبيل موصوف استاذ علاج الآلام ورئيس وحدة الأوزون بمعهد الأورام القومي بجامعة القاهرة, كثيرا ما يطلق عليه الأوكسجين النشيط ولكن جزيئه يحتوي علي ثلاث ذرات من الأوكسجين وهو غاز يتولد في الطبيعة من تأثير أشعة الشمس فوق البنفسجية في الأوكسجين في طبقات الجو العليا‏‏ كما يتولد على مستوى البحر من تأثير امواج البحر في الشاطئ‏,‏ وهذا الغاز الذي يكون طبقة في الأجواء العليا يحمينا من التركيز العالي لأشعة الشمس فوق البنفسجية‏,‏ كما يحمينا في طبقات الجو الدنيا من المواد الضارة ‏‏ (الهيدروكربونات‏)‏ ويحولها الى مواد غير ضارة بعد ان يتّحد مع هذه المواد الضارة‏.‏
تأريخ الأوزون
تم اكتشاف الأوزون في العام 1818 وهو موجود في الطبيعة بكميات ضئيلة , و يعتبر بيروكسيد الهيدروجين غير مستقر حيث انه يتحلل بعنف عندما يتصل مباشرة بمادة يمكن ان تتفاعل معه مثل الكربونات والبروتينات والكلور والفحم والحديد وغيرها.
أول من اكتشف واستخلص الأوزون كيميائيا هو الألماني شونبين C.F.Schonbein العام 1840 ومن خلال أبحاثه توصل إلى أن قدرة هذا الغاز على أكسدة العناصر قوية فهو يقتل البكتيريا والفيروسات والجسيمات الدقيقة ويزيل السموم فعمم استخدامه في تنقية مياه الشرب والطبيب الألماني وولف H.Wolf في الحرب العالمية الأولى العام 1915 أول من استخدم الأوزون في الطب بالجروح المنتنة وأمراض الجلد والتهابات العظام أما أول من استخدم الأوزون الطبي فهو د.روبرت ماير Dr.R.Maye العام 1943 وتتالت الأحداث حتى أصبحت الوقاية والمعالجة بالأوزون من الطرق الرائدة والواعدة في هذا القرن لكثير من الأمراض التي لم يكن لها علاج سابقا الميؤوس منها . ظهرت بداية ابحاث الاوزون أثناء الحرب العالمية الأولى وذلك عندما أرسل القواد الألمان الجنود المصابين الى قمم جبال الألب على الحدود الألمانية السويسرية حماية لهم من القصف الجوي من الحلفاء. وقد لاحظ الأطباء الألمان سرعة التئام الجروح بنسبة عالية جدا عندما استخدموا مياه الأمطار لغسيل الجروح. هذة الظاهرة جعلت العلماء يبحثون عن اسباب هذه الظاهرة حتى اكتشف العالم الألمانى Riling وجود نسبة كبيرة من غاز الأوزون فى مياه الأمطار وقد تكون هي السبب الأول فى شفائهم. ومن هنا بدأ العلماء الألمان فى الاهتمام بالأوزون واستخدامه فى مجالات التعقيم وخصوصا الجروح. وتطور هذا العلم فى المجال الطبي بسرية تامة وقد حصل احد العلماء الألمان اوتوفاربرج على جائزة نوبل لأبحاثه التي اختصت بالأوزون .
ويدرّس الأوزون الان ومنذ اكثر من 10 سنوات أيضاً بجامعات اوروبا العريقة ومنها جامعة نابولي بايطاليا وجامعة بافيا بشمال ايطاليا. وتُعتبر كوبا من أوائل الدول التي استخدمت الأوزون أيضا ولكن وفقا لمنهاج علمي مدروس كي لا يقع رياضيوها المشاركون في عروس الالعاب بفخ شبح المنشطات.
مصادر الأوزون
معظمنا تناول بيروكسيد الهيدروجين بعد فترة قليلة من الولادة من حليب الأم وخاصة الحليب الأول (colostrum) الذى يَحتوي على كميات هائلة منه.
تبدأ دورة الأوكسجين في الطبيعة من النباتاتِ على الأرض والطحالب في البحر أثناء عملية التمثيل الضوئي ولأن الأوكسجين أخف مِنْ الهواء فهو يصعد في الجوِّ إلى ارتفاع 20-30 كيلومتراًِ وبتأثير الأشعة الفوق بنفسجية القوية من 185-200 نانوميتر يَقْصفُ الأوكسجين ويُتحوّل البعض مِنهُ إلى الأوزون وهذا الأوزون يكون طبقة في الجو وهي التي تحْجبُ جزءاً من الأشعة الفوق بنفسجية من أن تصل الأرض. وإنتاج الأوزون في طبقات الجو العليا يعتمد على كمية الطاقة القادمة مِن الشمس. ففي أثناء قمة النشاطِ الشمسي يكون إنتاج الأوزون بنسبة أعظم من أثناء فترات الهدوء في دورة البقعة الشمسية وتكون طبقة الأوزون رقيقة إلى حد ما. وقد تم قياس الحد الأدنى في العام 1962 ليلا على الجانب المُظلم من الأرض ولوحظ أن طبقة الأوزون اختفت خلال بضعة ساعات ولكن يعاد بناؤها ثانية عندما تَرتفعُ الشمس في الصباح كما انه ليس هناك أوزون على قطبي الأرض في الشتاء لعدم تواجد ضوء الشمس. أي انه يُنتَجُ بشكل ثابت في الجوِّ الأعلى طالما الشمس تشرق. ولان الأوزون أثقلُ مِن الهواء فانه يَبْدأُ بالهبوط نحو الأرض مقابلا في طريقه أي تلوث فيَندمج به ويتفاعل معه حيث انه مؤكسد قوى جدا وهذا هو نظام الطبيعة الرائع في التنظيف الذاتي. وعندما يقابل الأوزون أثناء سقوطه بخار الماءِ يُشكّلُ بيروكسيد الهيدروجين ِ O3+H2O=H2O2+O2
إستخداماته
ويعتبر العلاج بالاوزون غير السام مسموحاً به في بعض الولايات الاميركية وفي الدول الاوروبية ويعتبر الكوبيون هم اول من استفاد من الاوزون في المعالجة لعدة سنوات. يستخدم الأوزون فى ايطاليا فى الطب الرياضي اكثر من 10 سنوات فى اصابة الملاعب السريعة والأصابات المزمنة ايضا والتى لايستجيب لها العلاج التقليدي أو الادوية ويستخدم فى التنشيط حيث ان دخول الأوزون الى الجسم ينبه الجهاز المناعي ويزيد من نشاطه وبالتالي يزيد من الطاقة العضلية ويحمى الجسم من الالتهابات ويرفع من كفاءة وحيوية خلايا واعضاء الجسم حيث يزيد من نسبة الأوكسجين المتاحة للخلايا كما ان الأوزون يقلل من الألم ويعمل على تهدئة الأعصاب مما يُشيع جواً من الراحة النفسية والبدنية. كما يساعد على افراز كثير من الأنزيمات المهمة للجسم وبطريقة طبيعية وينشط خلايا الجسم بزيادة نسبة الأوكسجين المتاحة لها عن طريق أكسدة المادة الغذائية كما يتفاعل مع الخلايا الفيروسية والبكتيرية بان يخترقها لان جدارها يحتوي على انزيمات خاصة موجودة في الخلايا الطبيعية ويؤكسدها ويوقف فاعليتها.
والجدير بالذكر ان وحدة حجم من الأوزون وبتركيز 30% تنطلق منها مئة وحدة حجم من غاز الاوكسجين عندما يتحلل وهو ايضا يتحلل بالضوء و التسخين. وعلى سبيل المثال فإنه عندما نضع بيروكسيد الهيدروجين على جرح أو قطِع جلدي فإننا سنرى الفقاعات الكثيرة التي سوف تنتج كنتيجة للتفاعل وهذه الفقاعات هي الاوكسجين . كما يعمل الأوزون على تحسين وتنشيط الدورة الدموية في شرايين الجسم بتقليله لزوجة الدم والتخلص من الترسبات الدهنية على جدران الأوعية الدموية وزيادة نسبة الأوكسجين في الدم‏,‏ مما يعمل على تحسين التمثيل الغذائي للأوكسجين باطلاق بعض الانزيمات التي تزيد من استفادة الخلايا بالاوكسجين الموفد بالهيموغلوبين‏.‏
ويوضح الدكتور طارق الطنبولي نائب رئيس الجمعية المصرية للعلاج بالأوزون والطب التكميلي الصورة قائلا‏:‏ إن الأوزون ليس عقارا دوائيا وإنما يستخدم لتحفيز الأجهزة المناعية واطلاقها داخل الجسم مما يفيد في حالة ضعف المناعة مثل انترلوكين ‏2‏ كما يعمل أيضا على اعادة التوازن للجهاز المناعي في حالة الاختلالات المناعية مثل الروماتويد باطلاق مادة انترلوكين ‏10‏ التي تعمل على تنظيم الجهاز المناعي. إضافة إلى أن الأوزون يُحسَّن من انتاج مادة الأنترفيرون الطبيعية بالجسم التي تعمل على مقاومة الفيروسات‏ كما يعمل الأوزون على تحسين وتنشيط الدورة الدموية في شرايين الجسم بتقليله لزوجة الدم والتخلص من الترسبات الدهنية على جدران الأوعية الدموية وزيادة نسبة الأوكسجين في الدم وهو ما سوف يعمل علي تحسين التمثيل الغذائي للأوكسجين باطلاق بعض الانزيمات التي تزيد من استفادة الخلايا بالاوكسجين الموفد بالهيموغلوبين‏.‏ يقول الدكتور شريف زلط استاذ مساعد علاج الآلام وخبير العلاج بالأوزون بكلية الطب جامعة المنوفية ان الجديد أيضا في الأوزون استخدامه لتحسين أداء الرياضيين وهو ليس دواء منشطا كالأدوية الممنوعة على الرياضيين استخدامها وتجرمها الاتحادات الرياضية في العالم،‏ فهو يعطي الانسان طاقة وحيوية ونشاطا‏.

‏ بدائل العلاج بالأوزون
تُعتبر طريقة التنشيط الحديثة جدا بالأوزون هي تلك المسماة بحمامات الأوزون والتى تعالج حالات الاجهاد المصاحب للتمارين والمجهود العضلي لجميع الرياضيين وتزيد من كفاءة العضلات فى الجسم وتقلل احتمالات الاصابة بها بدرجة عالية جدا.

نصائح وردود الأفعال الطارئة
* وينصح الخبراء العاملون في هذا المجال على أهمية الإنتباه إلى وضعية النظام الغذائي للاعب قبل المباشرة في استخدام الأوزون. ويُحدد هؤلاء الخبراء بأن استخدام الأوزون أما أن يكون قبل تناول الوجبة الغذائية الرئيسة بساعةٍ واحدةٍ أو بعد تناولها بأربع ساعات حيث أن تفاعل الأوزون مع العناصر الغذائية يُمكن أن يتسبب في اضطرابات معوية وقلق فكري وعدم استقرار ذهني بالكامل بسبب توجه تركيز اللاعب نحو المتغيرات الجسدية والأعراض الجانبية التي يمكن أن تعتريه عند المعالجة بالأوزون خلال الأوقات غير الصحيحة.
* كما لا يُنصح باستخدام الأوزون في حالة وجود عضو مزروع في الجسد لأن هذا العضو المزروع قد يتسبب برفض الجهاز المناعي للمعالجة.
* من الضروري استخدام الماء المقطر فقط عند المعالجة بالأوزون وذلك كَون المياه العادية تحتوي على نسبة من الكلور في حين تحتوي المياه المعدنية على نسب من المواد الكيمياوية.
* إن هذا البيروكسيد هو ماء الاوزون الذى يحتوي فقط على جزيئات ماء وذرّات من الأوكسجين الإضافية. وعندما يتصل بالفيروس او البكتريا او اي دخيل يُسبّب الأمراض المختلفة. إن ذرة الاوكسجين الزائدة تقوم بقْتل الجراثيم بالأكسدة والتي تؤكسد ايضا السموم الموجودة فى الجسم وكنتيجة طبيعية لتخلص الجسم من هذه السموم والجراثيم يحدث ما يسمى "بأزمة الُشفاء" والتي يُمكن أن تتسبب في حدوث المضاعفات التالية: تهيج جلد , إعياء ، إسهال، برودة، اعراض تشبه الانفلونزا, ظهور بعض البثور, تهيج فى الاذن وهذه عمليات تَطهير طبيعية حيث تتراوح فترة بقاء هذه الأعراض من ثلاثة إلى خمسة ايام.
* من الخطر استنشاق غاز الأوزون لأنه يسبب تهيجاً فى الشعب الهوائية وأيضا من الخطأ الفادح الحقن المباشر لغاز الأوزون فى الوريد لذلك يجب ان يكون العلاج بالأوزون تحت اشراف طبيب متخصص هو الذي يعطي الجرعة المناسبة بالطريقة المناسبة والسليمة. * إن المدرسة الطبية الجماعية الوحيدة فى العالم التي تعطي شهادة تخصص الأوزون هي جامعة بافيا ونابولي بايطاليا وهي الوحيدة المسؤولة عن منح إجازة ممارسة المهنة.

قبل البدء بالمعالجة بالأوزون الطبي
* يجب إخبار طبيبك عن التحسس إن وجد و أية أدوية أو حمية تتناولها و الأمراض الوراثية والشكوى بالتفصيل
* يجب معرفة ان درجة الأمان في المعالجة بالأوزون الطبي هي عالية جدا فتؤكد دراسة علمية ألمانية صدرت في العام 1986 قام بها العالم Jacobs ضمت 384775 مريضا تلقوا جميعا ما يزيد عن خمسة ملايين جلسة علاجية كانت نسبة المضاعفات لا تزيد عن 7 لكل مئة ألف مريض وهي نسبة لا تذكر مقارنة بكل الوسائل العلاجية المعروفة ولا يوجد أية تداخل دوائي بين الأوزون والأدوية الأخرى فهو يعتبر أأمن علاج طبي على الإطلاق
* يجب معرفة ان جرعة الأوزون وطرق تطبيقها تعتمد على نوع المرض وحالة المريض و يعطى الأوزون على شكل جلسات علاجية تكرر وفق جدول زمني مدروس .
* ويجب معرفة ان فعالية المعالجة بالأوزون الطبي لكثير من الحالات المرضية أمكن السيطرة عليها والشفاء منها وهذا مؤكد عبر دراسات متخصصة أكاديمية علمية قامت بالتعاون مع الجمعيات الطبية لتطبيق الأوزون في الوقاية والعلاج المنتشرة في العالم وكذلك يجب ان نعرف ان نجاح المعالجة بالأوزون تعتمد على الحالة العامة للمريض ومدى المثابرة على العلاج واتباع الجدول الزمني لجلسات المعالجة وكذلك فان هذه المعالجة لا تعني أن نستبعد المعالجات التقليدية وبجدول الاستطباب نجد نسبة فعالية المعالجة بالأوزون في شفاء الأمراض

نتائج البحث
ويبدو الآن ومن خلال شرح ما تقدّم لكل ما له من علاقة بالأوزون وأيضاً من خلال ربط العلاقة بين آثاره الجانبية المحتملة وبين أداء منتخبنا الوطني في مباراته المريرة أمام قَطَر أنه كانت هنالك ترتيبات غير طبية وغير سليمة لتوقيت استخدامه من ناحية أو أن لاعبينا لم يكونوا أساساً في حاجة اليه بسبب تمتعهم بالمستوى المقبول والجيد من الإرتياح العضلي العلمي والذي تفرضه فترة الراحة الطويلة نسبياً بين مباراة وأخرى. كما أن تعوّد أكثر لاعبي المنتخب الوطني على الأجواء الخليجية, بسبب أن جلّهم من المحترفين هناك, لا يُعطي السبب لاستخدام الأوزون في سبيل معالجة التوازن الأوكسجيني لديهم. إن محاولة تطبيق ما حصل لمنتخبنا الوطني مع قصة الأوزون على الفترة الزمنية التي كانت تفصل بين مباراة وأخرى في بطولة أمم أوروبا الأخيرة وأيضاً مستوى الإجهاد الذي كانت تتعرّض له الفرق كان لابد وأن يُعطي الفرق الأوروبية دافعاً أقوى لاستخدامه وهم الأكثر ثقافة ودراية وعلمية عما نحن عليه.
إن اعتراف الطبيب العراقي الذي نصح منتخبنا بمادة الأوزون من أنه لم يسبق له وأن أختبر (بضاعته) على رياضيين من قبل يدلّ دلالة واضحة على جهله التام بتأريخ ومصادر استخدام الأوزون. وهذا يعني أنه لم يأتنا بجديد قياساً بالدراسة المقدمة الآن والتي استوحيناها من مصادر متعددة ولكنها تعني من وجهة نظر أخرى الجهل العلمي والثقافي إن الفقرة الأخيرة في نتائج البحث تذكر لنا أن ايطاليا هي الوحيدة المخوّلة بمنح إجازة استعمال هذا النوع من العلاج. فهل كان الطبيب العراقي حاملاً لإجازة العلاج بالأوزون.
مصادر البحث:
الدكتورة مها عسل. دراسة متكاملة في المفهوم والاستخدام الدكتور طارق الطنبولي. مداخلة مقروءة الدكتور محمد نبيل. مداخلة مقروءة الدكتور أيمن فاخر. مركز الأوزون في ايطاليا مجموعة من البحوث المتخصصة والمنشورة على الشبكة العنكبوتية مجموعة من الدراسات لمعهد الأوزون السويدي. ستوكهولم المجلة البريطانية المتخصصة بأبحاث الأوزون.
*اكاديمي في كرة القدم

عراقي وبس

المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى